الادوية - ميزان المنافع والمخاطر

‏أي دواء  يكون آمن اذا كان المريض:
‏١. بحاجته طبيا.
‏٢. ليس من ضمن فئات منع الاستخدام.
‏٣. تمت مراعاة المحاذير الطبية المذكورة في النشرات.
‏لذلك اذا اختلت احدى هذه الشروط يتعرض المريض لمخاطر هو في غنى عنها
‏وعليه الدواء قد يكون خطير على شخص معين وآمن على شخص اخر .. وهنا دور تقدير ميزان المنافع والمخاطر.

ميزان المنافع والمخاطر:
‏شخص مريض بمرض خطير مثلا يسمح ان يستخدم معه أدوية لها اعراض كثيرة كون المنفعة من علاج المرض تفوق مخاطر المرض نفسه.
‏وتقدير المنافع والمخاطر هو دور الطبيب الممارس بالدرجة الأولى.. وعليه لايصح ان ينصح شخص مريض اخر بدواء نفع معه كون حالته الصحية قد تختلف

‏كل الأدوية الحديثة تأتي معها خطط لتقليل المخاطر Risk management plans تضمن مأمونية الاستخدام لدرجة كبيرة اذا تم اتباعها بمشيئة الله


‏من امثلة خطط تقليل المخاطر :

التحاليل التي تسبق استخدام بعض الادوية لمعرفة مستوى انزيمات الكبد مثلا او وجود الحمل ..الخ

وجود وصفة طبية للادوية الوصفية بحد ذاته تقليل للمخاطر، ولذلك شراء الادوية بدون وصفات طبية مخاطره غير محمودة العواقب، وهذا مانعانيه بمجتمعنا



شارك معانا

Please Wait